أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات صحفية / مؤتمر ماعت لتقييم عمل الدورة 38 لمجلس حقوق الانسان والاستعدادات للدورة 39

مؤتمر ماعت لتقييم عمل الدورة 38 لمجلس حقوق الانسان والاستعدادات للدورة 39

مؤتمر ماعت لتقييم عمل الدورة 38 لمجلس حقوق الانسان والاستعدادات للدورة 39

السبت 1 سبتمبر؛ عقدت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان مؤتمرا صحفيا لتقييم الدورة 38 لمجلس حقوق الانسان بجنيف وعرض خطة نشاط مؤسسة ماعت وتحالفها الدولي خلال الدورة 39 لمجلس حقوق الانسان والتي ستنعقد خلال الفترة من 10 الى 28 سبتمبر 2018.

تحدث في المؤتمر الباحثين العاملين بمؤسسة ماعت وعرضوا اهم الأوراق والتقارير والندوات التي تم تنفيذها.

وكان من اهم التقارير التي قدمت تلك المتعلقة بأوضاع حقوق الانسان في المنطقة العربية وافريقيا. وكذلك التقرير الخاص بأعمال الترهيب والتخويف التي تمارسه بعض الدول ضد المنظمات الحقوقية، كدولة قطر. وتشارك المؤسسة في الدورة 39 بمداخلة مكتوبة لتلفت النظر الي جانب مهم من جوانب التحديات التي تواجهها منظمات المجتمع المدني خلال تعاملها مع الهيئات الأممية تستوجب النظر اليها بعين الاعتبار والبحث عن حلول جذرية لها. ومنها استخدام المنصات الإعلامية لتشويه صور المؤسسات العاملة في مجال حقوق الانسان والضغط عليها.

وكذلك تقرير عن الانتهاكات التي ترتكبها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية والتي ضربت بعرض الحائط آليات حماية حقوق الانسان ومنها مجلس حقوق الانسان بغياب وفد دولة إسرائيل خلال جلسة الاستعراض الدوري الشامل الخاصة بها، والذي تلا انسحاب الولايات المتحدة الامريكية من المجلس.

واكد ايمن عقيل في كلمته أهمية التعاون مع الاليات الدولية وعرض خطة عمل ماعت وتحالفها خلال الدورة 39 لمجلس حقوق الانسان والتي تتمثل في تقديم مداخلات مكتوبة مرتبطة بالتنمية المستدامة وكذلك حقوق العمال ومكافحة الرق المعاصر واستخدام المرتزقة كأحد الصور المنتهكة لحقوق الانسان. بالإضافة الى تقرير عن ممارسات الحوثيين وايران وتأثيرها على الوضع الإنساني في اليمن.

وفي حوار حول التقرير الصادر من مفوضية حقوق الانسان حول حالة حقوق الانسان في اليمن، عرض عقيل اهم ما ورد في تقارير بعض المنظمات اليمنية وكذلك عرض تقرير لجنة تقصي الحقائق الصادرة عن منظمة حق للحقوق والحريات التي تتحدث عن أوضاع حقوق الانسان في السجون اليمنية وكذلك العمليات الإرهابية والضحايا ووضعت العديد من التوصيات لتحسين حالة حقوق الانسان في اليمن.

وستعقد مؤسسة ماعت ثلاث ندوات على هامش الدورة 39 تتعلق بنماذج المؤسسات الوطنية في مناطق النزاع كاليمن وسوريا وليبيا، وندوة حول التغير المناخي وأخيرا عرض دور اللجنة الافريقية لحقوق الانسان والشعوب لتعزيز حالة حقوق الانسان في افريقيا.

وسيعقد وفد المؤسسة مقابلات رسمية مع مجموعة من البعثات الدبلوماسية منها كندا والسويد والموظفين الأمميين وأصحاب الولايات بالإجراءات الخاصة.

Comments

comments

‎قد يُعجبك أيضاً

ماعت توصي الامم المتحدة بتقديم المساعدات الى ضحايا الرق المعاصر

ماعت توصي الامم المتحدة بتقديم المساعدات الى ضحايا الرق المعاصر وتطالب الحكومة القطرية بتغيير قانون …

leave comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: