أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات صحفية / الولايات المتحدة الملقبة بأم الحريات، قد تكون أُماً للانتهاكات أيضاَ

الولايات المتحدة الملقبة بأم الحريات، قد تكون أُماً للانتهاكات أيضاَ

الولايات المتحدة الملقبة بأم الحريات، قد تكون أُماً للانتهاكات أيضاَ

في إطار اهتمام مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان بالآليات الدولية لحقوق الإنسان، أعدت المؤسسة هذا التقرير بالتزامن مع خضوع الولايات المتحدة الأمريكية لمراجعة امتثالها لأحكام العهد الدولي الخاص بالحقوق السياسية والمدنية (ICCPR).

هذا وتستعرض الولايات المتحدة الأمريكية أوضاعها الحقوقية طبقا للعهد الدولي الخاص بالحقوق السياسية والمدنية خلال الدورة 125 للجنة حقوق الإنسان والتي تنعقد من 4 الى 29 مارس 2019.

وكشف تقرير مؤسسة ماعت عن انتهاكات بالجملة لحقوق الإنسان بالولايات المتحدة، فعلى الرغم من ادعاء الولايات المتحدة بانها أكثر الدول احترامًا لحقوق الإنسان وتأكيدها الدائم في المحافل الدولية على مبادئ المساواة وعدم التمييز الا انه بدراسة ملفاتها الحقوقية وُجِد انها تقوم بانتهاكات خطيرة ضد فئات المجتمع المختلفة.

أبرز هذه الانتهاكات، انتهاك حق الحياة، وتمييز عنصري ضد المسلمين، هذا بالإضافة إلى تمييز ضد المرأة بما في ذلك الزواج المبكر والعنف ضدها، ويستعرض التقرير أيضاً الانتهاكات الأمريكية ضد المهاجرين وطالبي اللجوء.

وقدمت مؤسسة ماعت في نهاية التقرير بعض التوصيات للحكومة الأمريكية، طالبتها فيها بوقف الانتهاكات والامتثال لأحكام المعاهدات الدولية التي لطالما يتشدق بها المسؤولين الأمريكيين في المحافل الدولية. حيث طالبت مؤسسة ماعت الحكومة الأمريكية بوقف التمييز ضد المرأة خصوصاً من ذوي الإعاقة، وإلغاء قرار حظر السفر 3.0 واتخاذ منهجية عادلة في إصدار تأشيرات دخول الولايات المتحدة طبقا لظروف كل حالة بغض النظر عن الدين.

الامتثال الأمريكي للعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية من 2011 و حتى 2018

 

!الامتثال الأمريكي للعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية من 2011 و حتى 2018

Comments

comments

This post is also available in: English

‎قد يُعجبك أيضاً

ماعت تدين الهجوم الإرهابي على كمين بئر العبد

ماعت تدين الهجوم الإرهابي على كمين بئر العبد عقيل: على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته في …

leave comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: