أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات صحفية / ماعت تناقش الآثار السلبية للجماعات المسلحة في أفريقيا على تحقيق أجندة 2030

ماعت تناقش الآثار السلبية للجماعات المسلحة في أفريقيا على تحقيق أجندة 2030

ماعت تناقش الآثار السلبية للجماعات المسلحة في أفريقيا على تحقيق أجندة 2030

هاجر: التدخلات الخارجية في أفريقيا لا تسعى لتحقيق التنمية بل إلى تأجيج الصراع

تقدمت مؤسسة ماعت للسلام بمداخلة شفوية خلال اجتماع رفيع المستوى عقد بنيويورك لتشكيل رؤية عالمية مشتركة لمستقبل مستدام وسلمي

وأكدت المداخلة على العوائق التي تشكلها الجماعات المسلحة في طريق تحقيق أجندة 2030 جاء الاجتماع خلال الجلسات المنعقدة في ظل المنتدى السياسي رفيع المستوى بمقر الأمم المتحدة بنيويورك.

ألقت هاجر منصف مديرة وحدة الشؤون الأفريقية والتنمية المستدامة بمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان  مداخلة شفوية تحدثت فيها عن كون الجماعات المسلحة والإرهاب من أخطر الأزمات التي تواجهها القارة الأفريقية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدف رقم 16 الخاصة بالسلام والعدل والمؤسسات القوية فكيف للدول الأفريقية إرساء قيم الديمقراطية والعدل في ظل تفاقم أعداد الجماعات المسلحة والعمليات الإرهابية في أفريقيا كما وضحت أن الهدف رقم 16 هو هدف له أولوية لأنه يعتبر أساس لتحقيق أي أهداف أخرى في المجتمعات.

 تأتي هذه المداخلة في إطار اهتمام مؤسسة ماعت بتعزيز حقوق الإنسان وقيم السلام في القارة الأفريقية بكونها منسقة شمال أفريقيا في مجموعة المنظمات غير الحكومية الكبرى في أفريقيا وعضو الجمعية العمومية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي بالاتحاد الأفريقي بالإضافة إلى كونها منسق الفصل الوطني المصري بالاتحاد الأفريقي.

Comments

comments

‎قد يُعجبك أيضاً

ماعت تدين الهجوم الإرهابي على كمين بئر العبد

ماعت تدين الهجوم الإرهابي على كمين بئر العبد عقيل: على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته في …

leave comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: