أخبار عاجلة
الرئيسية / بيانات صحفية / مؤسسة ماعت تدين اسقاط قوات إثيوبية لطائرة مدنية في الصومال

مؤسسة ماعت تدين اسقاط قوات إثيوبية لطائرة مدنية في الصومال

مؤسسة ماعت تدين اسقاط قوات إثيوبية لطائرة مدنية في الصومال

“عقيل”: إثيوبيا انتهكت البروتوكول الملحق باتفاقية الطيران المدني الدولي

“باشا”: الحادثة تزيد من صعوبة الوضع الإنساني المتردي في الصومال

تدين مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان قيام قوات إثيوبية بإسقاط طائرة شركة أفريكان إكسبرس في مدينة بردالي في إقليم باي بجنوب غرب الصومال يوم 4 مايو الفائت، والتي كانت تنقل إمدادات للاستخدام في مكافحة فيروس كورونا.

وتشجب المؤسسة طريقة القوات الإثيوبية في التعامل مع تلك الطائرة المدنية، التي أسقطتها بحجة “أن الطائرة كانت تريد تنفيذ عملية انتحارية في مطار بردالي بالصومال”. فيما يؤكد تقرير لبعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال “أميصوم” أن غياب الاتصالات كان هو السبب في إسقاط الطائرة، الأمر الذي تسبب في مصرع 3 من الكينيين و2 من المواطنين الصوماليين.

وصرح أيمن عقيل، رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، أن إثيوبيا في تلك الحادثة تنتهك البروتوكول الملحق لتعديل اتفاقية الطيران المدني الدولي في مادته الثالثة مكرر، المتعلقة بعدم استخدام الأسلحة ضد الطائرات المدنية أثناء الطيران. وشدد “عقيل” على ضرورة محاسبة المتهمين في اتخاذ هذا القرار الذي أودى بحياة مدنيين.

فيما أفاد عبدالرحمن باشا، باحث أول بوحدة الشؤون الأفريقية والتنمية المستدامة، أن مثل تلك الحوادث غير المسؤولة تؤثر على العمليات الإنسانية في الصومال وتزيد من صعوبة الوضع، لا سيما في الوقت الذي تعاني فيه الصومال من الإرهاب وفيروس كورونا المستجد في آنٍ واحد. وأوصى “باشا” بضرورة التأكيد على توفير التعويضات لأهالي الضحايا في كينا والصومال، المنصوص عليها في اتفاقية توحيد قواعد النقل الجوي الدولي.

الجدير بالذكر أن أفريقيا تأتي ضمن اهتمام مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، كونها عضو الجمعية العمومية في المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي في الإتحاد الأفريقي، كذلك هي منسق إقليم شمال أفريقيا في مجموعة المنظمات غير الحكومية الكبرى بأفريقيا التابعة لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة.

Comments

comments

شاهد أيضاً

في ذكري النكبة مؤسسة ماعت تطالب المجتمع الدولي وضع حد للاحتلال.. وضمان المسائلة عن جرائمه الممتدة لأكثر من سبعين عاماً

في ذكري النكبة مؤسسة ماعت تطالب المجتمع الدولي وضع حد للاحتلال.. وضمان المسائلة عن جرائمه …

leave comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: