أفريقيا لتحقيق التنمية المستدامة والنمو الاقتصادي

أصدر الاتحاد الأفريقي أجندة التنمية المستدامة 2063 في عام 2013. ولتنفيذ هذه الأجندة تقع على الدول مسؤولية تنفيذها بالشراكة مع كافة أصحاب المصلحة. وعلى هامش القمة العادية الأخير الثالثة والثلاثين للاتحاد الأفريقي، صدر تقريرًا قاريًا عن تنفيذ تطلعات وأهداف هذه الأجندة. وهذا التقرير عبارة عن تقييم لـ 31 دولة، وست مجموعات اقتصادية إقليمية من أجل تحقيق طموحات أفريقيا لتحقيق التنمية المستدامة والنمو الاقتصادي. وقد صدر التقرير بالشراكة بين مفوضية الاتحاد الأفريقي ووكالة تنمية الاتحاد الأفريقي ((AUDA-NEPAD. وهو التقرير الأول خلال دورة التقارير التي تُقدم كل سنتين والتي يحددها الاتحاد الأفريقي لاستعراض الأداء فيما يتعلق بمجالات الأولوية للتنمية في أفريقيا، وتحديد الاستراتيجيات وتدابير السياسة العامة اللازمة لتنفيذ خطة التنفيذ العشرية الأولى. كما يعرض التقرير معلومات عن الأداء في تنفيذ جدول أعمال 2063 على المستويات القارية والإقليمية والوطنية.

وبصفة مؤسسة ماعت كعضو في الجمعية العمومية في المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي في الإتحاد الأفريقي، وكذلك قيادتها لإقليم شمال أفريقيا في مجموعة المنظمات غير الحكومية الكبرى في أفريقيا تحت مظلة الأمم المتحدة، تقترح وتوصي المؤسسة بمزيد من التنسيق مع آلية المنتدى السياسي رفيع المستوى، الذي يستعرض جهود دول العالم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في أجندة 2030، وذلك منعًا لحدوث ازدواجية أو تبديد للجهود، بما يخدم واقع تحقيق الأجندات التنموية كافة.

لمزيد من التفاصيل، وللاطلاع على التقرير، على الرابط التالي: http://bit.ly/2worBox

#ماعت_في_أفريقيا_365يوم  #أجندة2030 #أجندة2063 #التنمية_المستدامة #الاتحاد_الأفريقي

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة