fbpx

استهداف العمالة في ليبيا من قبل الميلشيات المسلحة

تمهيد

مع انتقال خطوط القِتال إلى أوساط ليبيا وتدهوّر وضعها الأمنيّ، تزايدت الإدانات الدولية للانتهاكات التي تمارسها المليشيات الإرهابية ضد العمال المهاجرين إلى ليبيا، إذ تصاعدت أعمال الانتقام ضد هؤلاء العمال من قِبل المليشيات والجماعات المسلحة ، حيث قامت باختطاف العاملين وأخذهم كرهائن لطلب الفدية؛ فضلاً عن القيام بتعذيبهم وسرقتهم واساءة معاملتهم في أماكن الاحتجاز الرسمية وغير الرسمية، وتعرضهم للقتل غير القانوني، والتمييز العنصري، وغير ذلك من ضروب المعاملة اللاإنسانية، فوفقاّ للإحصائيات الدولية تعرض فقط خلال الربع الأول من عام 2021 أكثر من 6000 مهاجر إلى مخاطر جسيمة ​​أثناء محاولتهم الفرار من ليبيا، بسبب تعرضهم للاعتداء من قِبل المليشيات المسلحة وخطر الإتجار بهم، وذلك بحثاً عن حياة أفضل في أوروبا. كل ذلك يأتي متوازياَ مع ارتفاع معدل البطالة في ليبيا إلى 18.62٪ عام 2020 مقارنة بنسبة البطالة في عام 2019 والتي وصلت إلى 18.56٪ . وتعتبر كل هذه الوقائع بمثابة انتهاكاً صريحاً لحقوق العمال المهاجرين المنصوص عليها في اتفاقيات حقوق الإنسان الدولية، لذلك يتناول هذا التقرير توثيق ورصد مجموعة الانتهاكات التي تسببت بها المليشيات والجماعات الإرهابية المسلحة في حق العمال المهاجرين إلي ليبيا، موضحاً المعاناة التي مستهم خلال الحقبة الزمنية من عام 2019 حتي عام 2021 ، ومدي تجريمها في الاتفاقيات الدولية.

 

 

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

يستخدم هذا الموقع Akismet لتقليل البريد العشوائي. تعرف على كيفية معالجة بيانات تعليقك .

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة