البيان الأول لليوم الأول لجولة الإعادة بالمرحلة الثانية

مرصد متابعة الانتخابات البرلمانية ” مصر 2015 ” التابع لمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان

البيان الأول  لليوم الأول  لجولة الإعادة بالمرحلة الثانية

ماعت : الدعاية المخالفة وتاخر فتح بعض اللجان ورشوة انتخابية في الساحل ابرز ما تم رصده

 

الساعة : 11 صباح الثلاثاء  1 ديسمبر 2015

بدأ متابعوا  مرصد الانتخابات البرلمانية  ” مصر 2015 ” ،  التابع لمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسانفي الانتشار ميدانيا في ” 91 ” دائرة من إجمالي دوائر المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية المصرية والتي تمثل 92 % من عدد الدوائر  ، وذلك لمتابعة جولة الإعادة في هذه المرحلة ، حيث يشارك في عملية المتابعة 1034 متابع في مختلف المحافظات المستهدفة وهي محافظات القاهرة ، والقليوبية ، والمنوفية ، الدقهلية ، كفر الشيخ ، والغربية ، الشرقية ، دمياط ، وبورسعيد ، شمال سيناء.

وخلال الساعات الأولى  لليوم الأول من جولة الإعادة اهتم مرصد الانتخابات البرلمانية برصد توقيتات فتح اللجان وبدء عملية التصويت ، كما اهتم برصد الأوضاع المحيطة بالعملية الانتخابية  في المحافظات التي تشملها المتابعة.

وقد  رصد متابعونا استقرار معدلات التامين في مقار الاقتراع التي تم زيارتها حتي الان ولم يتم رصد أي أحداث من شأنها التأثير على سلامة وسهولة عمليات التصويت ووصول الناخبين لمقار الاقتراع .

وفي ذات السياق فقد تعاملت قوات الامن مع متابعينا بشكل جيد عدا حالة واحدة تم رصدها  بمحافظة القاهرة ، دائرة الخليفة ، فعند وصول وفد البعثة الدولية مقر الاقتراع بمدرسة عمر بن عبد العزيز بالخليفة ، قام فرد أمن بتوقيف الوفد أمام اللجنة وطلب من المترجم التوجه إلي مقر تواجد رئيس مباحث الخليفة محمد سلام ، والذي يبتعد عن مقر اللجنة ما يقرب من 500 متر وتوجه له المترجم ، وعند وصوله  تحدث رئيس المباحث بلهجة شديدة  وحادة الي المترجم ، وطلب منه إحضار الوفد إلي مقر تواجد رئيس المباحث ، فقال له المترجم أنه يحمل تصاريح متابعة وقام بابراز التصاريح لرئيس المباحث الا انه  أنه رفض رؤيتها ، وأصر علي قدوم الوفد إليه ، فابلغه المترجم انه سيترك اللجنة ويتوجه للجنة اخري ولكنه في النهاية  تدارك الموقف وسمح لهم بالدخول . وتم الاتصال بغرفة عمليات وزارة الداخلية التي ابدت تعاون جيد وجاري التحقيق في الامر.

وعلي صعيد فتح مقار الاقتراع في مواعيدها ، فقد تم رصد   التزام الغالبية العظمي من مقار الاقتراع  بفتح أبوبها امام الناخبين في تمام التاسعة صباحا ،  الا عدد قليل من اللجان التي لم تأخر فتحها من 15 الي 60 دقيقية وكان منها :

  1. محافظة القاهرة / دائرة مدينة السلام : مدرسة فاطمة الزهراء الابتدائية – لجنة رقم 16 – تأخر فتح اللجنة عن حتيالساعة 9:15 صباحًا
  2. محافظة كفر الشيخ \ دائرة كفر الشيخ \ مدرسة القرضا الابتدائية \ لم يتم فتح اللجنة حتى الساعة 9:15 صباحا.
  3. محافظة القليوبية / دائرة شبرا الخيمة أول / مدرسة محمد متولي الشعراوي الاعدادية / تم فتح اللجان الساعة 9.22 صباحا.
  4. محافظة الغربية / دائره كفر الزيات / مدرسة دلبهشان الاعدادية الجديدة/ لجنه32: تأخر فتح اللجنه حتى الساعة 9:20 صباحا.
  5. محافظة الشرقية / مدينة الزقازيق / العصلوجى الاعدادية/ لجنة 198 تم فتح اللجنة الساعة 9.30

وقد تواجدت الهيئة المشرفة على العملية الانتخابية في وقت مبكر في الغالبية العظمي من مقار الاقتراع ، ولم يتم رصد تأخير رئيس اللجنة أو أحد موظفيها إلى في حالات قليلة جدا   كان أبرزها بمحافظة الغربية / دائرة مركز السنطة  / مدرسه تطاى الثانويه التجاريه المشتركه لجنه ٨٠ / ٨١ والتي لم  يحضر فيها القضاة حتي الساعة 9.50  كما تأخر مستشارى لجان 4 ، 5  بمدرسة المساعى الاعدادية بقويسنا  بمحافظة الموفية حتي الساعة 10.10 صباحا ولم تفتح اللجنتين حتي ذلك التوقيت.

وعلي صعيد الاقبال على عملية التصوت  خلال  أول ساعتين من يوم الاقتراع  في جولة الاعادة من المرحلة الثانية فقد شهدت بعض الدوائر اقبال مرتفع بينما شهد البعض الاخر انخفاض في معدل الاقبال مقارنة بالجولة الاولي ، وإجمالا لا يمكن تقييم الاقبال في الساعات الاولي لعملية التصويت.

وفي سياق مختلف فقد رصد متابعوا مرصد الانتخابات البرلمانية قيام بعض انصار المرشحين بعمل دعاية امام مقار الاقتراع وتوجيه الناخبين لاختيار مرشح بعينة والتي كان ابرزها:-

محافظة دمياط – دائرة دمياط – شارع ميدان سرور – قيام أنصار “المرشح عبده العوضي”، بحشد الناخبين لتأييده وانتخابه أمام اللجان الانتخابية

وفي محافظة القاهرة– دائرة الساحل – لجنة مدرسة السلام التجارية– تم رصد قيام انصار المرشح عمرو الجوهري بشراء الاصوات بشارع جسر البحر بجوار مدرسة السلام التجارية، ودعايا علي التوكتوك للمرشح وتوجيه للناخبين.

 

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة