العنف في شمال نيجيريا.. ماعت تحذر من كارثة أمنية وإنسانية

أدى العنف في شمال غرب نيجيريا إلى فرار حوالي 30 ألف لاجئ منذ أبريل الماضي، لينضموا لحصيلة اللاجئين النيجيريين التي أعلنتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين؛ والتي تصل لحوالي 240 ألف لاجئ نيجيري وأكثر من 2 مليون نازح داخلياً في نيجيريا. في حين يوجد 550 ألف شخص في الكاميرون وتشاد والنيجر فحسب.

تشعر مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان ببالغ القلق بسبب الأوضاع الأمنية التي تزداد سوءًا جراء الإرهاب والعنف الداخلي في نيجيريا. وتحذر من أن عدم السيطرة في الوقت الحالي على الأوضاع الأمنية والإنسانية الناتجة عنها، قد ينذر بكارثة كبيرة ستنعكس آثارها؛ ليس على نيجيريا فحسب، بل على كل منطقة غرب أفريقيا.

#ماعت_في_أفريقيا_365يوم

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة