fbpx

بيان صادر عن الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بخصوص الأوضاع المأساوية في قطاع غزة

اذ تتابع الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بقلق بالغ الانتهاكات الواسعة بحق السكان المدنيين في قطاع غزه وما يصاحب ذلك من جدل سياسي حول الإجراءات الواجب اتخاذها من اجل الانتصاف والتعويض والحماية فأن الشبكة الدولية للحقوق والتنمية تدعو وبشكل عاجل كل المعنيين بالأمر الى التالي:
التوجه الفوري الى الجمعية العامة للأمم المتحدة وطلب جلسة خاصة من اجل تشكيل محكمة خاصة بجرائم الحرب الإسرائيلية التي ترتكب ضد السكان المدنيين في فلسطين وذلك استنادا الى كل التقارير والتحقيقات السابقة والتي تتيح قانونا للجمعية العامة وبموجب المادة 22 من ميثاق الأمم المتحدة والذي ينص على ( ان للجمعية العامة ان تنشئ من الفروع الثانوية ما تراه ضروريا للقيام بوظائفها ) وبما ان القضية الفلسطينية ما زالت من اختصاص الجمعية العامة وحدها فلها ان تنشئ من الأجهزة ما تراه مناسبا للقيام بواجبها دون المرور بتعقيدات الفيتو والتوظيف السياسي لقرارات مجلس الامن
ان ما يحدث من جرائم وانتهاكات صارخة أصبح يهدد السلم العالمي ويفرض على الجمعية العامة تفعيل قرارها المعمم متحدون من اجل السلام المؤرخ نوفمبر \ تشرين الثاني 1950 (القرار 377) (د-5) حيث يقف مجلس الامن عاجزا بسب التصويت السلبي الذي يتيح مزيدا من اعمال العدوان.
كما تدعو الشبكة الدولية للحقوق والتنمية كل الجهات المعنية بالأمر بالبحث في السبب الرئيسي للمشكلة الا وهو الاحتلال وما ينتج عنه من جرائم لذا يجب توحيد كل الخطاب السياسي والحقوقي باتجاه البحث في اليات انهاء الاحتلال وتوفير الية حماية دولية ملزمة للشعب الفلسطيني.
ان القلق الذي يساور الشبكة الدولية للحقوق والتنمية ينبع من ادراكها العميق لحجم المشاكل والتهديد للأمن والسلم الذي سيطال منطقة الشرق الأوسط برمتها كنتيجة للانتهاكات التي تحدث والخوف من ردود الفعل التي ستزيد من مشاكل وتوتر المنطقة والتي ستنعكس قطعا على حالة السلم العالمي.

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة