بيان صحفي صادر عن الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بعثة مراقبة الإستفتاء علي الدستور المصري 2014

من خلال مراقبتها لسير عمليات الإستفتاء علي الدستور المصري في اليوم الأول من الإستفتاء , تود الشبكة الدولية للحقوق والتنمية (المراقب الدولي) ومن خلال شبكة مراقبيها الدوليين والشريك المحلي مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان وتحالفها البالغ عددهم 1198 مراقب مدرب ومحترف والمنتشرين في 23 محافظة مصرية أن تشير إلي الأتي:
• من خلال المتابعة الميدانية لمراكز الإقتراع المختلفة في جميع المحافظات تشير الشبكة الدولية للحقوق والتنمية أن معظم المراكز قد إستوفت بنسب معقولة المعايير الدولية المتفق عليها لإعتماد عملية إقتراع أمنة وسليمة.
• كان هناك بعض الخلل والإرتباك الناتج عن عدم التنظيم وقلة الخبرة,والتقدير الأولي لغرفة العمليات المشتركة تشير إلي التأخر في فتح المراكز أو التعامل مع الإستمارات والصناديق وما شابه ذلك لم يتجاوز نسبة 3% من إجمالي المراكز التي تمت متابعتها , وكان الإرتباك الأكثر في لجان الوافدين
• تسجل الشبكة تقديرها العالي للجهد المقدر الذي قامت به اللجنة العليا للانتخابات من خلال تقديم التسهيلات وتوفير المعدات اللازمة والقوى البشرية التي أدت الي عملية جيدة في يومها الأول
• تؤكد الشبكة الدولية للحقوق والتنمية علي الدور الإيجابي الذي قامت به قوات الجيش والشرطة وإلتزامها الحيادية في مجمل المراكز,مع التأكيد علي أن التقرير النهائي سيتضمن بعض التجاوزات التي لم تؤثر مطلقا علي العملية للإستفتاء .
• التقدير الأولي لغرفة العمليات المشتركة يشير الي أن نسبة التصويت في المناطق الشعبية قد تجاوز 70% من إجمالي الناخبين المسجلين في تلك المناطق بحدود 40% في المناطق الحضرية ,حيث شهدت ساعات الصباح الأولي ومتوسط منتصف النهار إقبالا كثيفاً إنخفضت وتيرته عند الظهيرة ليعود الي الإرتفاع مع ساعات المساء.
• كان هناك وقف للتصويت ببعض اللجان لأسباب مختلفة كانت متفاوتة ما بين التهديدات الأمنية وعدم حيادية بعض القضاة ومسؤولي اللجان وأسباب أخرى .وهنا تسجل البعثة التصرف الجيد والمسؤول الذي قامت به اللجنة العليا للإنتخابات في نقل بعض اللجان وتوفير إرشادات وإعلان الوصول إليها
• تشير الشبكة الي بعض التجاوزات الدعائية بالقرب من المراكز الإنتخابية والتي تمثلت في أشكال فلكورية وأفراح شعبية
• تسجل الشبكة أسفها لوجود بعض المحاولات الخفيفة من قبل مجموعات سياسية والتي حاولت منع المقترعين من الإلتحاف بمراكز إقتراعهم
• تأسف الشبكة وتسجل التعازي للشعب المصري علي سقوط عشرة قتلي في أحداث عنف متفرقة وبعض المحاولات للتأثير علي عملية الإستفتاء

تؤكد الشبكة علي متابعاتها المستمرة لعمليات التصويت والفرز وأنها سوف تصدر تقريراً نهائيا مفصلاً يتناول جميع المحافظات والأحداث

وهنا تود الشبكة الدولية للحقوق والتنمية أن تتقدم الي الشعب المصري بتسجيل إحترامها العميق للشكل الحضاري والمتدمن الذي عبرت عنه الأغلبية التي شملتها التابعة رغم تفهمنا للظروف السياسية والمرحلة الإنتقالية التي يمر بها الشعب المصري

الشبكة الدولية للحقوق والتنمية
البعثة الدولية لمراقبة إستفتاء الدستور المصري 2014

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة