fbpx

تقرير مؤسسة ماعت المقدم إلى اللجنة المعنية بحقوق الإنسان بخصوص دولة العراق

تستنكر مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان (مصر)؛ استمرار السلطات العراقية في تنفيذ أحكام الاعدام المتزايدة، والتي تعتبر من أعلى الدول عالمياً في تنفيذ إحكامات الإعدام الموثقة، وذلك على الرغم من أن الإجراءات القضائية لا تستوفى المعايير الدولية للمحاكمة العادلة، وتوصى المؤسسة السلطات العراقية بالاستعاضة عن تلك الأحكام بعقوبات، مثل وضع مُدد زمنية مناسبة للسجن لردع الجناة، وكذلك ضرورة فتح المجال أمام العاملين بوسائط الإعلام عامة، والصحفيين خاصة، وضمان توفير الحماية الكاملة لهم، حيث أن العراق باتت فى خانة أخطر البلدان على الصحفيين، وهو ما يثير بواعث قلق شديدة من قِبل “مؤسسة ماعت” على حياة النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان، والصحفيين، والإعلاميين في جمهورية العراق.

            وفى سياق متصل، وعلى ضوء الاحتجاجات العراقية الأخيرة والتي قُوبلت باستخدام مُفرط وغير مُتناسب للقوة، مما أسفر عن انتهاكات خطيرة للقانون الدولي الإنساني، وتضييق عام على حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي، واستخدام التعذيب بشكل منهجي في مرافق الاحتجاز، فضلاً عن الخلل البين في النظام القانوني والقضائي العراقي، تُقدم المؤسسة تقريرها إلى اللجنة المعنية بحقوق الإنسان، للاسترشاد والاستئناس بها، وكذلك تضمينها توصيات من شأنها أن تعمل على تعزيز وصيانة حقوق الإنسان في دولة العراق.

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.

محتوى ذو صلة

القائمة