في اليوم العالمي لمكافحة التصحر والجفاف .. يجب أن يتشارك العالم

يحتفل العالم سنويًا في يوم 17 يونيو بـ #اليوم_العالمي_لمكافحة_التصحر_والجفاف، وهي مشكلة ذات بعد عالمي لا تتأثر بها الدول الأفريقية واللاتينية والأسيوية فحسب، لكن آثارها تنعكس على العالم أجمع.

وتشارك مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان حالة القلق العالمي بشأن تضرر نحو 3.2 مليار نسمة نتيجة تدهور الأراضي، وتحول 70% من أراضي اليابسة بسبب النشاط البشري.

وتؤكد مؤسسة ماعت على ضرورة التزام دول العالم أجمع بتنفيذ قرار #الأمم_المتحدة بشأن المشاكل الناجمة عن خطر التصحر ومكافحته الصادر في 17 يونيو 1994، بما يساهم في تحقيق الهدف الخامس عشر من أهداف #التنمية_المستدامة 2030، المتعلق بحماية النظم الإيكولوجية البرّية وترميمها وتعزيز استخدامها على نحو مستدام، وإدارة الغابات على نحو مستدام، ومكافحة #التصحر، ووقف تدهور الأراضي وعكس مساره، ووقف فقدان التنوع البيولوجي.

#ماعت_في_أفريقيا_365يوم

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة