كورونا .. والتجارة عبر الحدود في أفريقيا

تلعب التجارة الصغيرة عبر الحدود دورًا أساسيًا في المساهمة في الحد من #الفقر والأمن الغذائي في جميع أنحاء أفريقيا. وتساهم في دخل حوالي 43% من سكان #أفريقيا بالكامل. وتهيمن المنتجات الزراعية والحيوانية على التجارة عبر الحدود. كما أن الغالبية العظمى من صغار التجار في أفريقيا من الإناث، قد تصل نسبتهم لـ 60% ووفقًا لمنظمة العمل الدولية.

وعلى صعيد متصل، تم إغلاق السوق الأسبوعي في “ساكور”، الواقع على طول الحدود بين #جنوب_السودان و#جمهورية_الكونغو_الديمقراطية، في محاولة للحد من التهديد العالمي الذي تشكله جائحة #كورونا (#كوفيد-19).

توصي مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان بأخذ الاحتياطات للحد من التأثير الاقتصادي السلبي لجائحة كورونا على مثل تلك الفئات وذويهم الذين يعتمدون على هذه التجارة الصغيرة كمصدر دخل.

#ماعت_في_أفريقيا_365يوم

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة