fbpx

مؤسسة ماعت تدين الاستهداف الحوثي لمخيمات النازحين في مأرب

عقيل: استهداف مخيمات النازحين يتسبب في تفاقم الحالة الإنسانية في اليمن

نورهان مصطفى: استهداف المخيمات انتهاك واضح لقواعد القانون الدولي الإنساني

تدين مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان ما قامت به جماعة الحوثين لمخيمات النازحين في غربي محافظة مأرب الواقعة شرقي العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيين وذلك في سياق تصاعد النزاع الذي استمر أكثر من 10 أيام.

حيث قامت جماعة الحوثي في 15 فبراير بضرب أربع مخيمات في شرق مدينة مأرب. ونتج عن ذلك إخلاء الموقعين بالكامل. وفي 16 فبراير قامت جماعة الحوثي باستهداف مخيم الزور للنازحين غربي المحافظة بصاروخ باليستي وعدد من صواريخ الكاتيوشا وبعدها بساعات قامت مليشيات الحوثي بقصف محيط منطقة “ذنة” التي تقطنها 700 أسرة نازحة. مع العلم ان الاحصائيات تشير الى نزوح 655 أسرة يمنية خلال الأسبوع الثاني من فبراير 2021 جراء تصاعد النزاع.

من جانبه قال أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت أننا نشعر بقلق بالغ إزاء الاستهداف المستمر للمدنيين في اليمن والذي يتسبب في تفاقم الحالة الإنسانية ، حيث أن حماية المدنيين قاعدة عرفية مترسخة في القانون الدولي الإنساني تطبق في النزاعات المسلحة سواء الدولية أو غير الدولية “يتمتع المدنيون بالحماية من الهجمات، ما لم يشاركوا بشكل مباشر في الأعمال العدائية وطوال هذه الفترة”

وفي السياق ذاته، أكدت نورهان مصطفى مديرة وحدة القانون الدولي الإنساني بمؤسسة ماعت أن استهداف المخيمات انتهاك واضح لقواعد القانون الدولي الإنساني وتحديدًا المادة 51 الفقرة (2) من البروتوكول الإضافي الأول لمعاهدات جنيف الرابعة والمادة 13 الفقرة (2) من البروتوكول الإضافي الثاني والتي تنص: أنه “لا يجوز أن يكون السكان المدنيون، هدفًا للهجوم ” وكذلك ” تُحظر أعمال العنف أو التهديد به التي يكون الغرض الأساسي منها نشر الرعب بين السكان المدنيين”

كما دعت مديرة وحدة القانون الدولي الإنساني فريق الخبراء البارزين المعنيين باليمن التابع الأمم المتحدة سرعة التحقيق في الجرائم المرتكبة من جماعة الحوثيين والتي تنهك بشكل واضح وصريح الالتزام بقواعد القانون الدولي الإنساني المتعلقة بحماية المدنيين  كما تحث أطراف النزاع على الالتزام بتطبيق القواعد القانونية  السالف ذكرها .

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة