ماعت تدين الهجوم الإرهابي في بئر العبد

عقيل: الاعمال الإرهابية تتنافي مع كل القيم والمبادئ الدينية والإنسانية

تعرب مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان عن إدانتها البالغة للحادث الإرهابي الذي وقع أمس الخميس، واستهدف أحدي المركبات المدرعة للجيش بعبوة ناسفة جنوب مدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، الأمر الذي أسفر عن استشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود.

وتؤكد مؤسسة ماعت على أن هذه الجرائم الإرهابية تشكل أحد أخطر أنماط الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، وتطالب بضرورة ملاحقة الإرهابيين ومنع افلاتهم من العقاب وضرورة اخضاعهم للمحاسبة على جرائمهم الخسيسة والجبانة التي تنتهك حق الشعوب والافراد في الحياة والأمان.

من جانبه أدان ايمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت الأعمال الإجرامية التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار مصر والتي تتنافى مع كل القيم والمبادئ الدينية والإنسانية، والتي تمثل اعتداء على حق أساسي من حقوق الإنسان وهو الحق في الحياة، الذي كفلته كل المواثيق والاتفاقيات الدولية. وطالب عقيل جميع المصريين بضرورة التكاتف مع الدولة المصرية من اجل الانتصار على الإرهاب الخسيس الذي يهدف إلى زعزعة استقرار الوطن.

كما أكد عقيل مجدداً على المسئولية الجماعية الدولية في مواجهة جرائم الإرهاب، وإلى أهمية التضامن الدولي المخلص في مكافحة هذه الانتهاكات الجسيمة وإدانتها بوضوح، واعتماد استراتيجية أكثر فاعلية في مواجهة الإرهاب أينما حل، وفي تجفيف منابعه، ومعاقبة الدول الداعمة له.

وإذ تتقدم مؤسسة ماعت ببالغ العزاء للمصريين جميعاً في شهداء الواجب الوطني وتدعو الله بالشفاء العاجل للمصابين، فإنها تؤكد أن الجرائم الإرهابية تمثل اعتداء على حزمه الحقوق والحريات التي أقرتها المواثيق والاتفاقيات الدولية وأهمها الحق في الحياة والحرية والأمان الشخصي.

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة