ماعت تطالب مجلس النواب انشاء لجنة لمتابعة تعهداتها الدولية

ماعت تطالب مجلس النواب انشاء لجنة لمتابعة تعهداتها الدولية

ماعت تطالب مجلس النواب انشاء لجنة للشئون الافريقية وفصل لجنة السياحة والاعلام
عقيل : تصريحات النواب حول ازمة التصويت الاليكتروني تؤدي الي اهتزاز ثقة المواطن في المجلس

في اطار اهتمام مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان الحاصلة علي المركز الإستشاري بمجلس الحقوق الاقتصادية والاجتماعية التابع للأمم المتحدة بمتابعة أداء مجلس النواب وفي ظل الجدل الدائر داخل أروقة مجلس النواب وبين الخبراء حول إقرار اللائحة الدخلية وتعديلاتها تُهيب مؤسسة ماعت بالبرلمان سرعة تشكيل اللجان النوعية داخل المجلس مع رفع عددها ليتناسب مع حجم التداعيات والمتغيرات التي يشهدها المجتمع المصري

كما تطالب المؤسسة من السادة النواب انشاء لجنة متخصصة في مراجعة تعهدات مصر امام مجلس حقوق الانسان بجنيف بهدف معاونة ومتابعة الدولة المصرية في تنفيذ تعهداتها امام مجلس حقوق الانسان.

كما تقترح المؤسسة علي مجلس النواب المصري إنشاء لجنة للعلاقات المصرية الافريقية بهدف دعم التبادل الثقافي والاقتصادي ليتناسب ذلك مع ديباجة الدستور والتي نصت علي أن ” …. هى رأس أفريقيا المطل على المتوسط، ومصب أعظم أنهارها: النيل” وأيضا المادة الاولي من الدستور التي تنص علي أن مصر ” … تنتمى إلى القارة الأفريقية، وتعتز بامتدادها الآسيوى، وتسهم فى بناء الحضارة الإنسانية.” وها هي المواد تنص صراحة ان مصر افريقية جغرافيا بهدف مساندة الدولة في حفظ امنها القومي والحفاظ علي احد اهم شرايين الحياة اليومية المصرية.

كما تطالب مؤسسة ماعت للسلام والتنمية إقرار المجلس فصل لجنة السياحة والاعلام بهدف تسهيل عمل كل لجنة علي حدي لما تمثلة السياحة لمصر كمصدر دخل رئيسي للحفاظ علي الاحتياطي النقدي الأجنبي ، ومن جهة اخري تقليل معدل البطلة خاصة في الوظائف المتعلقة بالسياحة.

وصرح ايمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتمية وحقوق الانسان ان زيادة في عدد اللجان النوعية داخل المجلس سيؤدي حتما الي سرعة الانتهاء من إقرار مشاريع القوانين التي تحتاجها الدولة المصرية لتتناسب والمواد الدستورية المعمول بها طبقا لدستور 2014 وكذلك مع الاتفاقيات والمعاهدات والالتزامت الدولية لمصر.

كما افاد عقيل انه ليس من المعقول انه وبعد اندماج مجلسي الشعب والشوري في مجلس النواب وتظل اللجان علي تشكيلها القديم وطريقة عملها السابقة وطالب النواب سرعة الانتهاء من إقرار اللائحة التنفيذية للمجلس حتي يتفرغوا للادوار الرقابية والتشريعة المنوطة بهم

وفي سياق متصل طالب عقيل مجلس النواب بإصدار توضيح حول بعض الاخبار التي تناولتها المواقع الاليكترونية علي السنة بعض النواب والتي تقر بأن هناك مشاكل في التصويت الاليكتروني وهو ما قد يؤدي الي تغير ارداة النواب وبالتالي يؤدي الي اهتزاز ثقة المواطن المصري في مجلس النواب.

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة