ماعت تنعي شهداء الواجب في عملية الواحات

ماعت تنعي شهداء الواجب في عملية الواحات

الدول الداعمة للإرهاب تستغل ضعف المنظومة الأممية

ماعت : التحالف الدولي للسلام والتنمية سيدعو الأمم المتحدة لتبني اتفاقية ملزمة لمناهضة الإرهاب

 

تنعي مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان  شهداء الواجب الوطني من رجال الشرطة البواسل الذين سالت دماؤهم خلال قيامهم  أمس الجمعة 20 أكتوبر 2017 ، بعملية أمنية استباقية لمداهمة خلية إرهابية كانت تتخذ من صحراء الواحات وكرا لها  ، وتتمني المؤسسة  الشفاء العاجل للمصابين في العملية .

إن العملية الأخيرة تضيف دليلا جديدا على  أن الإرهاب الأسود الذي تواجهه مصر  يعد أكبر تحدي لاحترام حقوق الإنسان وعلى رأسها الحق في الحياة والحق في الأمن والحق في التنمية ، كما تثبت بما لا يدع مجالا لشك أن التنظيمات الإرهابية التي تنشط في مصر مجرد أدوات تنفذ أجندات ومخططات تقف وراؤها قوى ومصالح إقليمية وسياسية ودولية .

 حيث لازالت بعض الدول والأنظمة الحاكمة في المنطقة تستغل  ضعف المنظومة الأممية وتساهلها مع خطر الإرهاب وعدم قدرتها على  تبني إجراءات رادعة واعتماد اتفاقيات وقرارات ملزمة ، وتعمد هذه الدول والأنظمة إلى تقديم الدعم السياسي والتمويلي وتوفر المنابر الإعلامية  والملاذ الآمن لمرتكبي هذه الجرائم والداعمين لها .

إن مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان  ومن منطلق إدراكها لخطر ظاهرة الإرهاب على السلام العالمي وجهود التنمية في العالم ، فقد بادرت إلى الدعوة لتأسيس التحالف الدولي للسلام والتنمية ، وهو ما استجاب له عدد كبير من المنظمات غير الحكومية الكبرى في المنطقة العربية وأوروبا وأفريقيا والولايات المتحدة ، وسيعمل التحالف  عقب تأسيسه بشكل رسمي مطلع العام القادم على التحرك بكل قوة  باتجاه دعوة  المنظومة الأممية  لتبني اتفاقية شاملة لمكافحة وتجريم كافة صور الإرهاب ودعمه .

 

نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

أضيف مؤخراً

شارك برأيك

كيف ترى التصميم الجديد لموقع ماعت؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

محتوى ذو صلة

القائمة